بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة تسويقية حول سوق الاسمدة فى زامبيا
نبذة مختصرة
تُعد زامبيا من الأسواق الواعدة بالنسبة لصادرات الأسمدة المصرية في ظل ما تتمتع به منتجات الأسمدة المصرية من جودة عالية وتنافسية سعرية، حيث تعتبر زامبيا مستورداً صافيا للأسمدة وقد بلغ إجمالي وارداتها من الأسمدة نحو 540 مليون دولار عام 2017، ومن المرجح أن يزداد الطلب الزامبى على الأسمدة خلال الفترة القادمة فى ظل التوسع فى القطاع الزراعي وتقديم تسهيلات كبيرة للمستثمر الأجنبي في هذا القطاع. حجم السوق الزامبى ليس بالحجم الضخم حيث يبلغ عدد سكان زامبيا نحو 16 مليون نسمة والقدرة الشرائية منخفضة لدى معظم الموا طنين الزامبيين حيث تعد زامبيا من الدول الفقيرة. هناك شريحة تتميز بارتفاع قدرتها الشرائية من الزامبيين والجاليات الاجنبية المتواجدة في زامبيا واهمها الجالية الانجليزية والجالية الهندية وكذا الجالية اللبنانية واليونانية والعاملين في الامم المتحدة وبرامجها والمنظمات غير الحكومية. تعد الجالية الهندية المقيمة في زامبيا هي الأقوى اقتصاديا ولديها سيطرة كبيره على نواحي عديدة في النشاط الاقتصاد الزامبى وخاصة في قطاعي الصناعة والتجارة بالإضافة الى التواجد الصيني المكثف الذي بدأ يظهر مؤخرا في قطاعات الاقتصاد الزامبى المختلفة. زامبيا دولة حبيسة ومن ثم تتسم الاسعار السائد ة في السوق الزامبى بالارتفاع نتيجة ارتفاع تكلفة النقل للسلع المستوردة.
التاريخ
13 أبريل, 2018
الدولة
زامبيا
المجال
الأسمدة والمبيدات