بيانات الدراسة التسويقية

برجاء التسجيل للاطلاع على كافة البيانات المتاحة


دراسة بشأن الصادرات المصرية من منتجات الحاصلات الزراعية بين الفرص والتحديات
نبذة مختصرة
 شهدت السنوات الاخيرة زخماً كبيراً في العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين مصر واقليم كردستان، لاسيما فيما يتعلق بالفعاليات التجارية مثل المشاركة في المعارض، والبعثات التجارية، وتوقيع مذكرات تفاهم بين مجتمع الاعمال في كلا الجانبين ، الامر الذي اسفر عن الزيادة المطردة في حجم الصادرات المصرية الى الاقليم، حيث بلغت قيمة الصادرات المصرية للاقليم خلال عام 2014 نحو 90 مليون دولار ، بينما بلغت القيمة خلال الفترة يناير- سبتمبر 2015 نحو 70,6 مليون دولار مقارنة بنحو 62,4 مليون دولار خلال ذات الفترة من عام 2014، بزيادة قيمتها 8,2 مليون دولار وبنسبة 13,1% .  يقوم المستورد الكردى بسد معظم إحتياجاته من تركيا وإيران نظرا لقربهما من الإقليم وكونهما دولتى جوار، بالإضافة إلى الأردن ولبنان السعودية .  لا يهتم الكثير من رجال الأعمال الاكراد بإنشاء مواقع إلكترونية لشركاتهم، كما يستخدم معظم رجال الأعمال في الإقليم البريد الالكتروني الخاص بشركة (yahoo) حتى وإن وجد موقع إلكتروني للشركة، مع ملاحظة ان اغلب الشركات الكردية لاتتابع بصورة مستمرة ما يرد اليهم من رسائل البريد الالكتروني ، ومن ثم يفضل دائماً التواصل معهم تليفونياً او من خلال الفاكس .  عادة ما يكون لرجل الأعمال الواحد في الإقليم أكثر من شركة ونشاط، قد تصل إلى 20 شركة، فلا ينتشر في الإقليم الشركات المتخصصة بصورة كبيرة، فضلاً عن ان بعض الشركات تعمل في مجال الاستيراد بصورة عامة .  تتم بعض التعاملات المادية في الإقليم نقداً أو آجلاً اعتماداً على كلمة الشرف دون استخدام وسائل مالية احترازية (على غرار تجارة مصر مع عدد كبير من الشركات الخليجية)، وهو الامر الذي نتج عنه زيادة العلاقات التجارية بين كردستان وكل من تركيا وايران نظراً لان عدد كبير من الشركات لاسيما التركية تقبل التعامل مع الشركات الكردية على النحو السابق الاشارة اليه . أن المستوردين في إقليم كوردستان يفضلوا اللقاءات المباشرة مع المصدرين المصريين سواء في القاهرة أو في الإقليم، وفي حالة الاتفاق المبدئي على أحد الصفقات فإن غالبيتهم يتمم الصفقة في مصر نظراً لرغبتهم في متابعة عمليات التحميل والشحن وذلك لقلة الخبرة بعمليات التجارة الدولية.  يعمل في مصر عدد من شركات النقل العراقية، والتي يلجأ إليها المستوردين في الإقليم لنقل بضائعهم، وفي بعض الأحيان يطلب المستورد في الإقليم الأسعار على أساس Ex-work حيث يقوم بتكليف شركة النقل باستلام البضائع من المصنع وتسليمها في أربيل.  لا تنتشر شركات التوزيع المتخصصة في الإقليم بشكل كبير، وإنما تتولى كل شركة توزيع منتجاتها إما على أسواق الجملة، أو على محلات التجزئة مباشرة، ولدى القليل منهم منافذه الخاصة للبيع للجمهور. مرفق طية بيان محدث بأهم الشركات الكردية المستوردة للحاصلات الزراعية وبيانات الاتصال بها،.
التاريخ
6 نوفمبر, 2019
الدولة
العراق
المجال
الحاصلات والصناعات الزراعية